مرحباً بكم في واحة النخلة الهجَرية, كلمة الهجري منسوبة لإقليم هجَر شرق الجزيرة العربية الأحساء حاليًا . كانت الأحساء قديما تمتد من البصرة حتى عُمان .

.

http://nhajr.forumarabia.com http://www.thajr.com/vb/index.phphttps://www.youtube.com/user/annkhlatalhajareeh#p/f


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

المرحومة شجرة الأحساء

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 المرحومة شجرة الأحساء في الإثنين أغسطس 27, 2012 10:42 pm

المرحومة شجرة الأحساء

شلاش الضبعان

2012/08/23 - 00:05:00


[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]




في الأحساء وتحديداً على طريق جبل قارة سقطت شجرة كبيرة السن، بعد أن وهن جذرها، واشتعل ورقها بالاصفرار!


ليست قضيتي أن المرحومة أغلقت جانب الطريق الأيمن من الطريق المؤدي إلى جبل قارة، لكن قضيتي أنها سقطت! انهارت! لم تعد تتحمل!
ومن يا أيتها الحساوية يلوم؟! فالكبار يتساقطون كل يوم إما للتجاهل والنكران أو للتأخر في الموعد أو لعدم وجود السرير!
طبعاً لو بلّغت الشرطة وطالبت بفتح تحقيق جنائي حول سقوط الشجرة الحساوية، سأتلقى السؤال الأزلي الخطير : من تتهم؟!
وسأقول
ـ والله حسبي ـ أني أتهم نفسي أولاً، رغم أني بعيد وأن مدينتي لا ينمو
فيها الشجر، لكن في وطني يجب أن تتهم نفسك أولاً وثانياً وثالثاً،
وسأتهم
عامل البلدية المجرم الذي أسقطها بمطالعة وجهه المحطم وعبارة (السلام
عليكم) التي يلقيها ثم يبدأ الشكاوى المريرة من ظلم شركة النظافة له
واستغلالها حاجته وضعفه، رغم أنها تتسلم الملايين ثم ترمي له ما لا يمكن
إلا أن يجعله خمّاراً أو مروجاً للأقراص الإباحية!
وقد أتهم سكان بلدة
التهيمية الصابرة الذين يعانون سوء الخدمات ومخاطر مجاري السيول بماذا ؟
لنقل بسوء استخدام الماء والكهرباء وعدم الحرص على ترشيد النعم الكثيرة
التي تكرمهم بها البلدية حفظها الله،
وقد أتهم الجبل الشامخ جبل قارة وزواره الذين يطالبون بالكثير، ويتكلمون كثيراً عن سوء الخدمات وضعفها حتى لوثوا فكر الشجرة فسقطت!
من بقي؟ مدير البلدية والعاملون فيها وعليها، سواء في أمانة الأحساء أو بلدية العمران وما جاورها؟
لا..
فهؤلاء لا نستطيع اتهامهم ـ حفظهم الله ـ ولو سقطت آلاف الأشجار، لأن كل
شيء تمام الله يطول أعمارهم، وما رأينا إلا الإدارة الرشيدة لميزانيات
البلديات الضخمة والخطوات العلمية المدروسة، والتفنن في ابتكار المشاريع
أكثر من التفنن في ابتداع الانتدابات، وحماية الناس من المخاطر، و ...
واللهم تب علينا مما قلناه في الأخير.

shlash2020@twitter

مقالات سابقة:

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]

القراءات
: [color:9df0=#000]1196

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى