مرحباً بكم في واحة النخلة الهجَرية, كلمة الهجري منسوبة لإقليم هجَر شرق الجزيرة العربية الأحساء حاليًا . كانت الأحساء قديما تمتد من البصرة حتى عُمان .

.

http://nhajr.forumarabia.com http://www.thajr.com/vb/index.phphttp://www.youtube.com/user/annkhlatalhajareeh#p/f


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

معرض مهرجان التمور الأول - إقـبــــــــــال خليجـــــــي علــى خــــــــلاص الأحـســــــــــاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]


[size=21]إقـبــــــــــال خليجـــــــي علــى خــــــــلاص الأحـســــــــــاء

حظي معرض مهرجان
التمور الأول « تمر الأحساء .. اطيب « خلال الفترة الماضية بمتابعة وحضور
كبير من قبل الزائرين الذين حرصوا على ارتياد المعرض سواء من داخل المملكة
او خارجها خاصة مواطني بعض الدول الخليجية للمشاركة في الفعاليات والتعرف
والإطلاع على تمور الأحساء وكيفية العناية بالنخلة للوصول الى انتاج عالي
الجودة من التمور , وكذلك التزود من مختلف اصناف التمور الأحسائية ، وعلى
الصعيد نفسه قدرت مبيعات التمور ومشتقاتها بمختلف اصنافها وانواعها داخل
المعرض وحسب احصائيات عدد من العارضين بالمعرض إلى أكثر من 70 ألف ريال،
وشهد معرض التمور والذي يشارك فيه أكثر من 22 عارضا وحرفيا إقبالا كبيراً
من المواطنين والمقيمين لعرض مختلف أصناف التمور ومشتقاتها مما خلق منافسة
قوية بين العارضين لعرض منتجاتهم بأسعار معقولة تكون في متناول الجميع،
ويتصدر تمر الخلاص والشيشي قائمة المبيعات حيث يعد تمر الخلاص من أجود
أنواع التمر وأطيبه على مستوى العالم حيث يتميز هذا النوع من التمر بنكهة
ومذاق خاص وقيمة غذائية ليصبح بذلك في صدارة أنواع التمور بدون منافس حيث
تشتهر الأحساء بإنتاجه و يصل عدد النخيل المزروع منه إلى ما يقارب مليون
و400 ألف و641 نخلة ، إلى جانب التمور الأخرى ذات النوعية الجيدة مثل
الشيشي والرزيز وغيرها من الأصناف الأخرى , وستكون الفترة الصباحية لهذا
اليوم الأربعاء آخر الفترات المحددة لإسدال الستار على معرض التمور المصاحب
لمهرجان التمور الأول « تمر الأحساء ... أطيب «.


[size=21]جودة المنتج

عدد من المشاركين
تحدث عن المعرض ومايحتويه من معروضات التمور ومشتقات النخلة الأخرى وبعض
الصناعات الحرفية التي تعتمد على النخلة , حيث ذكر حمد محمد الراجح انه سعد
بهذه المشاركة في أول مهرجان يقام في الأحساء يختص بالنخيل والتمور في وقت
كان فيه الجميع يتأمل الى اقامة مثل هذه المهرجانات منذ سنوات، ويعتبر
المهرجان قناة جديدة من قنوات التسويق الفعالة لمنتجات التمور ومشتقاتها
وهو حافز لنا جميعا، وعن المبيعات أكد الراجح أن الإقبال كبير الحمد سواء
من المواطنين أو المقيمين ومن الدول الخليجية وهذا دليل كبير على أن تمر
الأحساء لا زال يتمتع بسمعة كبيرة نظرا جودته العالية، ويضيف الراجح آمل أن
يستمر تنظيم هذا المهرجان في السنوات المقبلة وتكون جميع فعاليات المهرجان
في موقع واحد يسهل على الزائر والمشارك حضور كافة الفعاليات.


أما علي محمد
الخليفة فيرى بأن معرض التمور أعطى صورة واضحة لأهم وأكبر واحة تنتج التمور
, حيث ان الأحساء معروفة بجودة تمورها منذ القدم ومعرض التمور يعد فرصة
كبيرة لعرض وتسويق مختلف اصناف التمور والتي تتمتع بجودة عالية، وعن
المعروضات اوضح الخليفة انه يوجد أصناف عديدة من التمور ومنها الخلاص
والشيشي والمشتقات الأخرى للتمر كالدبس وعجينة التمر ، والتمر بالمكسرات،
والسفسيف وغير ذلك من منتجات التمور المحلية.


ويقول محمد
المرداسي « من دولة الإمارات الشقيقة « أنه حرص على زيارة الأحساء لحضور
مهرجان التمور خصيصا وأضاف بالقول على الرغم من أن عدد أشجار النخيل الهائل
في الإمارات والتي تنتج العديد من أصناف التمر مما ادى الى اكتفاء دولة
الإمارات ذاتيا من محصول التمر، لكن يظل خلاص الأحساء هو المفضل لدى أهل
الإمارات لجودته , مشيرا الى انه يحرص سنويا على شراء تمر الخلاص اما
بزيارة الأحساء اوبشرائه من تجار التمر السعوديين بهدف بيعه في الإمارات.


ويتفق معه سعيد
الكعبي « من دولة قطر الشقيقة « على جودة تمر الأحساء وغزارة المنتج وأن
تمر الخلاص يصل إلى الدوحة باستمرار لتزايد الطلب عليه , مضيفا انه تم نقل
فسائل الخلاص إلى قطر ولكن لا ينتج ثمارا بذات الجودة والمذاق الطيب مثل
موطنه الأصلي الأحساء، واعتبر الكعبي المهرجان فكرة جميلة ومصدرا للتسوق
يخدم التجار والجمهور على حد سواء.


ويرى الزائر خالد
النجدي « من سكان مدينة الرياض « بأن أهمية المهرجان هي توعية المواطنين
المزارعين بطرق الزراعة الحديثة والعناية بأشجار النخيل، وتشجيعهم على
الاهتمام بجودة إنتاج التمور، والارتقاء بأصناف تمور الأحساء إلى المزيد من
التميز، وسيصبح المهرجان اذا تم تنظيمه خلال السنوات القادمة لتبادل
الخبرات الفنية بين المزارعين لزراعة أفضل وأجود أنواع النخيل، وسيدخل ضمن
البرامج السياحية لمحافظة الأحساء، وأضاف النجدي بأنه اشترى كميات كبيرة من
صنف تمر الخلاص.


وقد أكد المهندس
الزراعي أحمد السروج في المركز الوطني لأبحاث النخيل والتمور أن المعرض
فرصة جيدة لتعريف المزارعين وجمهور الزائرين، بكل ما يتعلق بالنخيل والتمور
من خلال ما تعرضه الجهات الرسمية المشاركة في المهرجان وقد سعى المركز
الوطني لأبحاث النخيل والتمور بالأحساء على تقديم العديد من النشرات
والكتيبات التعريفية بكل ما يتعلق في مجال النخيل وقد تم عرض العديد من
أصناف التمر من مختلف مناطق المملكة وهي من إنتاج المركز ولكن تم التركيز
على تمر الأحساء ، كما عرضت بعض المنتجات الشعبية التي تصنع من التمور مثل
الممروس والقبيط وكيفية صناعتها في المنزل من خلال دراسة لصناعة حلوى
البقيط، حيث تهدف هذه الدراسة الحصول على منتج طبيعي خلي من المواد الملونة
والمواد الحافظة وغني بالعناصر الغذائية الهامة، وتوثيق هذا المنتج كحلوى
شعبية سائدة في الماضي ومحاولة إحياء تراثها.


وأضاف السروج بأن
المركز قدم العديد من النشرات والكتب منها كتاب نخيل التمر في المملكة
العربية السعودية تأليف الدكتور عبد اللطيف علي الخطيب والدكتور احمد محمد
الجبر وعلي محمد الجبر حيث يستعرض تطور زراعة النخيل في المملكة وأصناف
التمور والحديث عن أجزاء النخلة وثمارها وبذورها وكيفية إكثار النخيل
بطرقها المختلفة، البذري والخضري والإكثار بالفسائل ويتحدث الكتاب بالإكثار
النخيل بالفسائل ومزايا هذه الطرية ومواصفات الفسائل الجيدة وقد خصص باب
كامل يختص بالفسائل وغيرها من المواضيع مقرونة بالصور، وأضاف السروج بأنه
توجد نشرات مصورة عن كيفية جني التمور وتجميعه وفرزه وتعبئته، كما عرضنا
العديد من أنواع التمور من مختلف مناطق المملكة والمزروعة لدينا في المركز.


ومن الجهات
المشاركة في معرض التمور جامعة الملك فيصل بالأحساء حيث تعرض في جناحها نسخ
للعرض والقراءة عددا من إصدارات ندوات النخيل، الأولى والثانية والثالثة
والرابعة والتي أقيمت بالمملكة وهي ملخصات بحثية من مركز أبحاث النخيل
والتمور بالجامعة، كما يعرض الجناح من خلال البنرات التثقيفية آفات النخيل
والتمور التي تركز على مكافحة سوسة النخيل الحمراء، وتأثير الملوحة على
نسيج الكالس في بعض أصناف التمور، وكذلك مكافحة بعض الأمراض التي تصيب ثمر
النخيل مثل مرض « حلم الغبار» كما يبرز ركن جامعة الملك فيصل الأبحاث في
مجال النخيل وتطوير البحث العلمي بالمملكة في مجال النخيل من خلال كليات
الزراعة في الجامعات السعودية والتي كانت من أولويات اهتماماتها البحثية،
المدعومة من مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية حيث دعمت الكثير من
الأبحاث المتعلقة بالنخيل وعمليات الخدمة المختلفة.


حرف يدو ية
وعلى جانب اخر
صاحب معرض التمور اقامة اجنحة خاصة بالحرفيين اصحاب المهن والحرف الأحسائية
القديمة خصوصا تلك التي تتعلق بالنخلة فالأحساء غنية بالحرف التقليدية
اليدوية الأصيلة، التي تعتمد في صناعتها بشكل كبير على ما تجود به النخلة
من مواد، وصناعتها يدويا أو باستخدام بعض الأدوات البسيطة، ومن هذه
الصناعات صناعة الخوصيات بجميع أنواعها والكر والأقفاص وغيرها ، وقد اهتم
القائمون على المهرجان بهذه الحرف لأنها جزء مهم من تراثنا الوطني لابد من
المحافظة عليه، من خلال دعم الحرفيين، لعرض منتجاتهم , واللافت في معرض
الحرف مشاركة طفل حرفي لم يتجاوز عمره 15 ربيعا يعمل في حرفة صناعة «الكر»
الذي يستخدم في الصعود إلى النخلة، وقد أكد أصغر حرفي في المهرجان نايف
حسين الحميد أنه وللمرة الثانية يحقق لقب أصغر حرفي حيث سبق وأن حصل على
هذا اللقب في مهرجان الجنادرية العام الماضي عندما كان عمره 14 عاما، ويقول
نايف من الجميل مشاركتي الآباء والأجداد في المحافظة على تراث الوطن،
مضيفا انه يجيد صناعة الكر ويتقنها بشكل تام وقد تعلمها منذ أربع سنوات من
والده وجده رحمه الله كما انه يعتمد في هذه الصناعة المحببة له على مهاراته
الفردية الذهنية واليدوية التي اكتسبها من خلال ممارسته العمل الحرفي.


ومن جانبه يقول
القفاص حبيب أحمد العويش والذي أمضى أكثر 50 عاما في هذه الصناعة وتخصص
فيها على يد والده منذ أن كان طفلا أن هذه الصناعة تعتمد كليا على الخامات
التي تجود بها نخلة الأحساء وتصنع هذه الأقفاص من جريد النخل وذلك بعد
تقطيعه وتجهيزه بمقاسات معينة تكون أطوالها ملائمة لأضلاع المنتج الذي سيتم
تصنيعه، ومن أهم المنتجات أقفاص حفظ الرطب والتين والفاكهة بأنواعها،
أقفاص الدجاج والحمام والطيور، الكراسي والأسرة، العماريات وهي عبارة عن
مظلات يستخدمها الحرفيون والباعة لحمايتهم من الشمس.


أما محمد عيسى «
65 عاما « والذي يبدع في مجال صناعة الياف التنظيف فقال تعتمد صناعة
المنتجات الليفية بالدرجة الأولى على ليف النخيل والتي تغطي كروب النخيل ،
وبعد جمعه وغسله بالماء لتنظيفه وتطريته تتم صناعة المنتجات الليفية وأنا
أصنع الحبال والمكانس والنعل وغير ذلك من المنتجات البسيطة والتي كانت
تستخدم بكثرة في ذلك الوقت.


ويشتهر حسن محمد
الحميد وهو في العقد الخامس من العمر بإنتاج العديد من المنتجات الخوصية من
بينها السفر والزنبيل والمخرف ,» المهفات» المراوح اليدوية والقبعات
الخوصية والسلال غيرها من المنتجات الخوصية والتي يقبل عليها الناس لأنها
أصبحت هذه المنتجات تراثية، ويقول حسن أنه تعود على أجواء المهرجانات
واكتسب منها خبرة كبيرة في كيفية شرح صناعتها وتسويقها أيضا من خلال
مشاركاته المتواصلة في المهرجانات المتنوعة داخل وخارج المملكة.


أطباق شعبية
مديرة جمعية فتاة
الأحساء فادية الراشد اوضحت ان الفعاليات والبرامج التي ستقيمها الجمعية
مساء اليوم الإربعاء بمقر الجمعية بحي القادسية « 6-10 مساء « ستتضمن اقامة
عدد من البرامج والفعاليات الخاصة بالنساء والأطفال من الإناث و سيكون
الدخول للمشاركة وحضور الفعاليات مجانا ومن تلك البرامج ( المسابقات
الفورية , مسابقة اجمل تقديم للتمر في المناسبات , ومسابقة تصنيع الحلويات
بالتمور , مسابقات ثقافية وأخرى للأطفال ) , كماسيتخلل الفعاليات تقديم عرض
حي لإعداد الأطباق الشعبية التي تدخل التمور في انتاجها مثل « العصيدة ,
الممروس , معمول بالتمر , خبز بالدبس , المراصيع , الملتوت «وكذلك عروض
منتجات الأسر المنتجة التابعة لمركز تأهيل الأسر بالجمعية , كماسيتم ومن
خلال الحرفيات تقديم عرض تدريبي على صناعة الخوص والحبال والأقفاص والتدريب
على صناعة اللقاح وعرض سينمائي عن النخلة بالإضافة الى فعالية الطبق
الخيري من خلال الأكلات التي تعتمد على التمر وسيكون استقبال الأطباق
ابتداء من الرابعة عصرا وركن التصوير الشعبي بالديجتل وبرنامج القصائد
الشعرية عن النخلة , وجناح القهوة الشعبية وركن الحناية لتزيين الأطفال,
اضافة الى تخصيص وسيلة النقل القديمة « عربة القاري « لنقل الأطفال داخل
الجمعية وتخصيص احد اركان الجمعية لألعاب الأطفال الهوائية


الواحة المعطاء
الكاتب والباحث
الإجتماعي يوسف بن معتوق البوعلي قال إن الحديث أو الكتابة عن منطقة أو
محافظة دليل على أهليّة ومكانه واهتمام ولكن الأحساء واهلها تنفرد إلى جانب
ذلك بخواص ملفتة للنظر فهي تجمع الموارد الطبيعية والخيرات المودعة في
أرضها والذوق والطعم المميز في منتجاتها الزراعية والعلم والبساطة والسماحة
والكرم في أهلها مما جعل التاريخ والقاصي والداني يشهد بذلك .


فالأحساء واحة
زراعية ذات تربة خصبة ومياه غزيرة ووفيرة تنبع في أبار متعددة في الوسط
والشرق أشهرها عين نجم ومياهها الكبريتية حيث كانت سابقا تقصد للشفاء
والمعالجة من الروماتيزم والتشنج , وتقدر المساحة الزراعية بأكثر من 300
ألف دونم تحتل زراعة النخيل السواد الأعظم (بوجود مايصل الى 3 ملايين نخلة )
من هذه المساحة إلى جانب أشجار الفواكه والخضروات إضافة إلى ضواحي الرز
الحساوي والبرسيم .


ويأتي تمر الخلاص
في مقدمة تمور الأحساء المتنوعة كالشيشي والرزيز وغيره ومن الخضروات
والفواكه ,وقد ورد ذكر النخل في آيات متعددة في القرآن الكريم ومن ذلك
الآية ( والنخل ذات الأكمام ) , (والنخل باسقات ) وقول الرسول (صلى الله
عليه وسلم) أكرموا عمتكم النخلة. فالنخلة بركة وغذاء وجمال , وقد قيل عن
واحة الأحساء الكثير والكثير من الأقوال منها ( الأحساء سلة الغذاء , كجالب
التمر الى هجر ) فالجائع يأتي إلى الأحساء فيشبع , في حين أن حاصلات
الأحساء الزراعية وبالذات التمر يُصدر إلى ربوع المنطقة كما أن التمر يؤخذ
هدية ويقصد الأحساء الكثير من ربوع المنطقة لشراء التمور , والطريف في
الأمر أن التمر الناتج من فسائل نخيل الأحساء والمزروع في مناطق أخرى لا
يساوي في الطعم واللذه تمر الأحساء ذاته .


وفي ايامنا هذه
مع تنظيم مهرجان التمور الأول بالأحساء بوجود أربعة مصانع للتمور هي « مصنع
التمور التابع لهيئة الري والصرف , بالإضافة الى 3 مصانع اهلية اخرى «
وغيرها من المصانع الأهلية الصغيرة سيشكل فرصة كبيرة لعرض تمور الأحساء
وتعريف رواد هذا المهرجان عن التميز من لذة وطعم وذوق في تمر الأحساء .


وواحة الأحساء
المعطاء تحتضن بين فترة واخرى مؤتمرات وندوات ومنتديات فندوة النخيل التي
يحضرها مختصون في الجانب الزراعي ليست هي الأخرى بعيدة من الآن .


مشاركة جماعية
باقر العبدالله «
مزارع « يذكر ان التمور الجيدة ذات الصفات المميزة عن بعض التمور الأخرى
كالحجم واللون واهم من ذلك كله المذاق تأخذ حظا وافرا من اهتمام اهالي
المحافظة والقادمين اليها من مدن ومناطق المملكة الأخرى ومواطني بعض الدول
الخليجية وذلك بحثا عن المنتج ذي الجودة العالية , مشيرا الى ان ذلك يحتاج
لعناية فائقة بالنخلة وانتاج التمور بداية من زراعة النخيل حتى جني التمور
بالإضافة الى خصوبة الأرض حيث تمثل تلك الأمور عوامل مهمة حتى تكون التمور
ذات جودة عالية , مؤكدا على ان بعض المزارعين تكون لديهم توصيات سنوية
وخصوصا قبل موسم جني التمور من قبل بعض المستهلكين بالمملكة اوخارجها لشراء
التمور منهم من قبل الأفراد اوتجار التمور عرفت تمورهم بالجودة العالية ,
ويضيف العبدالله عملية جني واعداد وتجهيز التمور غالبا ماتشهد مشاركة
الجميع بمن فيهم صغار السن الذين يحرصون على مشاركة ابائهم المزارعين في
اجراء عمليات الجني والتنقية للتمور واعادة تنظيمها تمهيدا لتسويقها.


http://www.bawabah.ws/forum/showthread.php?t=51942
[/size][/size]

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى