مرحباً بكم في واحة النخلة الهجَرية, كلمة الهجري منسوبة لإقليم هجَر شرق الجزيرة العربية الأحساء حاليًا . كانت الأحساء قديما تمتد من البصرة حتى عُمان .

.

http://nhajr.forumarabia.com http://www.thajr.com/vb/index.phphttps://www.youtube.com/user/annkhlatalhajareeh#p/f


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

مرض التوحد علامة جديدة فى تاريخ أمراض الأطفال

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

مرض التوحد علامة جديدة فى تاريخ أمراض الأطفال

ما هو مرض التوحد؟
هو اضطراب عصبى تطورى، يظهر فى أول ثلاث سنوات من عمر الطفل، ويؤثرعلى مهارات المخ الاتصالية والاجتماعية.
مسببات مرض التوحد وعوامل الخطر:
التوحد هو حالة تحدث لدى الأطفال، وهى مرتبطة باضطراب الوظائف البيولوجية، والكيميائية فى المخ، والأسباب الحقيقة لهذه الاضطرابات مازالت غير معروفة للآن، ولكنها منطقة نشطة فى مجال أبحاث العلماء، وربما يكون هناك عدة عوامل تؤدى إلى حدوث هذا المرض.
ومن ناحية أخرى فإن العوامل الوراثية، يمكن أن تلعب دورا هاما فى هذا الشأن، حيث إن التوأم المتماثل يكونان أكثر عرضة للإصابة بمرض التوحد، وبالمثل فإن إعاقة اللغة وغيرها من مشاكل، واضطرابات الجهاز العصبى، هى الأكثر شيوعا بين أقارب الأطفال المصابين بالتوحد.
وهناك العديد من الأسباب المحتملة الأخرى، التى قام العلماء بترجيحها، ولكن لم تثبت صحتها حتى الآن، وهى تشتمل على:
- النظام الغذائي.
- مشاكل الجهاز الهضمى.

- التسمم بالزئبق.

- عدم قدرة الجسم على الاستفادة بالفيتامينات والمعادن.

- لقاح الحساسية.
والعدد الدقيق للأطفال المصابين بالتوحد ليس معروفا حتى الآن، وقد كشف تقرير صادر عن المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض، والوقاية منها أن مرض التوحد والاضطرابات المرتبطة به، هو أكثر شيوعا مما كان يُعتقد سابقا، على الرغم من أنه غير واضح إذا كان هذا هو نتيجة لتزايد معدل المرض، أم زيادة القدرة على تشخيص المرض.
والتوحد يؤثرعلى الذكور 3-4 مرات أكثر من الإناث، كما أن دخل الأسرة، والتعليم، ونمط الحياة لا يدفعون إلى الحد من حدوث مرض التوحد.
وبعض الآباء يعتقد أن التطعيم الثلاثي قد يسبب مرض التوحد، وهذه النظرية كان يستند فى جزء منها على حقيقتين:
أولا: أن مرض التوحد قد ازاداد وبشكل كبير فى نفس العام الذى ظهر فيه التطعيم الثلاثي.
ثانيا: أن الأطفال قد ظهرت لديهم أعراض تطورية من التوحد، وهى التى تأتى مع التطور الطبيعي للمرض، أثناء فترة ظهور هذا التطعيم أيضا، وهذا هو المرجح، نظرا لمصادفة سن الأطفال الذى يحدث فيه المرض لوقت تلقيهم التطعيم الثلاثي.
وعلى صعيد آخر فإن هناك عدة دراسات لم تجد علاقة بين هذا التطعيم، ومرض التوحد، كما أن الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، ومركز السيطرة على الأمراض، قد صدرعنهم تقرير، يفيد بأنه لا توجد صلة بين التوحد والتطعيم الثلاثي، أوأى تطعيم آخر.
ومن بين الاضطرابات الأخري التطورية ما يلي:
1- متلازمة اسبرجر(وهى تشمل التوحد، ولكن مع تطور اللغة الطبيعي).
2- متلازمة Rett (وهى مختلفة جدا عن التوحد، وتحدث للإناث فقط).

3- اضطرابات التفكك لدى الأطفال (حيث يتعلم الطفل عدة مهارات ثم يفقد بعضها مع سن العاشرة).
وعن أعراض مرض التوحد، فالأطفال المصابون بالتوحد يجدون بعض الصعوبات فى:

- اللعب مع قرنائهم.

- التفاعلات الإجتماعية.

- الاتصال اللفظى، وغير اللفظى.
كما أن بعض هؤلاء الطفال المصابون بالتوحد، يبدون فى حالة طبيعية قبل السنة الأولى، أو الثانية من الميلاد، ثم يحدث فجأة تراجع فى اللغة والمهارات الاجتماعية التى سبق اكتسابها،والأطفال المصابون بالتوحد يمكن أن:

- يكونوا أكثر حساسية للبصر، والسمع، واللمس، والشم، والتذوق، أوعلى سبيل المثال رفضهم لارتداء الملابس التى تشعرهم بالحكة.

- يشعروا بحالة مزاجية سيئة مع تغيير الروتين.

- يقوموا بآداء بعض حركات الجسم بصفة متكررة.
والأعراض يمكن أن تترواح مابين المعتدلة، والشديدة.
وبالنسبة لعملية الإتصال:

1- فالأطفال لا يستطيعون البدء فى أى محادثة إجتماعية.

2- التواصل بالإيماءات بدلا من الكلمات.

3- تتطور اللغة لديهم ببطء أو لا تتطور على الإطلاق.

4- لا ينظرون إلى الأشياء كما ينظر إليها الأشخاص الآخرين.

5- لا يشيرون إلى أنفسهم بشكل صحيح، فمثلا عند رغبتهم فى الشرب يقولون(أنت تريد ماء، وليس أريد ماء)

6- يكررون الكلمات، أو العبارات كتلك التى تذكر فى الإعلانات.

أما عن التفاعلات الإجتماعية:

- فهم لا يكونون صداقات.

- لا يشاركون فى الألعاب الجماعية.

- ينسحبون دائما.

- لا يستجيبون لنظرات العين، أو الابتسامة، فهم يتجنبون نظرات العين من الآخرين.

- يتعاملون مع الأشخاص وكأنهم أشياء أخرى.

- يفضلون الوحدة، والبقاء بمفردهم عن المشاركة الاجتماعية مع من حولهم.

- لا يتعاطفون مع الآخرين.
وعن سلوك الأطفال المصابين بالتوحد يمكن حصرها فيما يلى:

1- تصرفاتهم مصاحبة بنوبات من الغضب والعنف.

2- لا يعطون للأشياء اهتماما كبيرا.

3- لديهم زاوية ضيقة من الاهتمامات.

4- يتصرفون بسلبية شديدة جدا.

5- يقومون بالعدوان على أنفسهم، أو على الآخرين.

6- يعربون عن حاجتهم الشديدة إلى من هم مثلهم.

7- يستخدمون حركات الجسم المتكررة.
كيف يمكن علاج مرض التوحد؟
يكون العلاج أكثر نجاحا عندما يوجه إلى احتياجات الطفل الخاصة، وهناك مجموعة متنوعة من العلاجات المتوفرة، وهى تشمل:

- تحليل السلوك التطبيقي(ABA).

- الأدوية.

- العلاج المهنى.

- العلاج الطبيعى.

- العلاج بالتخاطب.

وأفضل علاج على الإطلاق هو الذى يقوم باستخدام مجموعة من التقنيات.
-التحليل السلوكي التطبيقي(ABA):
وهذا البرنامج العلاجى، موجه للأطفال الأصغر سنا، والمصابين بمرض التوحد، ويمكن أن يكون فعالا فى بعض الحالات، وهذا التحليل يقوم على عدة طرق للتدريس، التى تقوم بتعزيز مختلف المهارات، والهدف هو العمل على رفع الوظائف التنموية لدى الطفل.
والبرنامج عادة ما يتم داخل منزل الطفل، وتحت إشراف الطبيب النفسى السلوكى، وللأسف فإن مثل هذا النوع من البرامج العلاجية، قد تكون مكلفة للغاية، ولا يمكن أن يتم فى نطاق واسع، كالمدرسة مثلا، والآباء غالبا ما يلجأون إلى الاقتراض من الآخرين، من أجل تمويل هذا البرنامج العلاجى، وهذا الأمر قد يكون شاقا على أغلب الأسر فى العديد من الدول.
-الأدوية:
والأدوية عادة ما تستخدم لعلاج المشاكل العاطفية، والسلوكية لدى من يعانون من مرض التوحد، بما فى ذلك أدوية تعالج :

- العنف والعدوانية.

- القلق و التوتر.

- مشاكل الانتباه.

- فرط النشاط والحركة.

- الاندفاع.

- تقلبات المزاج.

- الصعوبة فى النوم(الأرق).

- نوبات الغضب.
وحاليا فإن risperidone هو المصرح به لعلاج الأطفال، الذين تترواح أعمارهم بين 5-16عاما، والذين يشعرون بالتوتر والعدوان المرتبط بالتوحد، وفى الحقيقة فلا يوجد دواء مصنع خصيصا، لعلاج الأسباب الكامنة وراء مرض التوحد.
-النظام الغذائي:
بعض الأطفال المصابين بالتوحد، قد يستجيبون للأطعمة الخالية من الجلوتين والكازيين، والجلوتين يوجد فى الأطعمة التى تحتوى على القمح والشعير، أما الكازيين فيوجد فى الحليب والجبن، وغيرها من منتجات الألبان.
وبالرغم من ذلك، لا يتفق جميع الخبراء على أن التغييرات فى النظم الغذائية سوف تحدث فرقا، وليست كل التقارير تكشف أن هذا الأسلوب فى العلاج له نتائجه الإيجابية،.
ولكن ينبغي الحذر، حيث إن هناك نطاق واسع من برامج العلاج الخاصة بمرض التوحد، ليست مقدمة من قبل الدعم العلمى والأبحاث الطبية، لذلك إذا كان طفلك مصابا بمرض التوحد، فيجب التحدث مع الآباء الآخرين للأطفال المصابين بالتوحد، وكذلك المتخصصين فى هذا المرض، وأيضا متابعة التقدم المحرز فى أبحاث هذا المجال، والتى تتطور بسرعة.
وكانت قد ترددت شائعات حول أنه يمكن استخدام حقن الوريد secretin لعلاج التوحد، ولكن بعد العديد من الدراسات التى أجريت فى معامل شتى، ظهر أن حقن ال secretin، قد لا تكون فعالة فى العديد من الحالات.. ومازالت الأبحاث جارِية حتى الآن.

منقول

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أعلى نسبة إصابة بـ «التوحّد»في الأحساء... ولا يوجد فيها معلّم واحد «مثبت»



المشرف العام على برامج التربية الفكرية والتوحد بالإدارة العامة للتربية
27-04-2011 02:22 AM
حساكم - حسن البقشي

أكد المشرف العام على برامج التربية الفكرية والتوحد بالإدارة العامة للتربية الخاصة على الاسمري أنه لا يوجد إحصاء رسمي دقيق لعدد المصابين بالتوحد في المملكة، مشيراً إلى أن نسبتهم في المنطقة الشرقية مرتفعة، مقارنة ببقية المناطق، وترتفع بشكل خاص في الأحساء، مؤكداً أنه لا يوجد أي معلم في برامج التوحد في الأحساء، مثبت رسمياً، وان المعلمين كافة في هذه البرامج غير مثبتين.

وأوضح أن جميع المعلمين متعاقدون مع الوزارة بشكل سنوي، وأن محافظة الأحساء، تفتقر إلى المثبتين، مشيراً إلى وجود وعود بتثبيتهم، حيث تم رفع أسمائهم إلى الوزارة.

وأكد الأسمري أن مشروع دمج طلاب التربية الخاصة في مدارس التعليم، حقق كثيراً من أهدافه التي رسمتها الوزارة، إلى جانب إيجاد فرص للتحسين المستمر أمام المشروع، مؤكداً على «العوائد المجزية، التي فرزها المشروع، انطلاقاً من الترشيد الاقتصادي، الذي وفر تكاليف بناء المباني المستقلة، إلى جانب توفير فرص الدراسة أمام الطلاب في أماكن قريبة من سكناهم، كذلك أسفر المشروع عن تنمية ثقافة تعامل الطلاب العاديين مع طلاب التربية الخاصة، فضلاً عن احترام الفروق الفردية. وبلغ عدد البرامج في الأحساء أكثر من 22 برنامجا».

وحول أسباب تفشي الإصابة بالتوحد على مستوى العالم، أوضح أن نسبة ارتفاع الإصابة سببه زواج الأقارب. وذكر أن «مرض التوحد» هو اضطراب عصبي، لا يعرف مصدره. وهو إعاقة نمائية يتم تشخيصها في معظم الأحيان خلال الثلاث السنوات الأولى من عمر الطفل. وتؤثر هذه الإعاقة على وظائف المخ، وتقدر نسبة الإصابة بها بنحو 1 بين كل 500 طفل، في الولايات المتحدة الأميركية. ولا تتوافر إحصاءات دقيقة عن عدد المصابين في كل دولة. وما يعرف أن إعاقة التوحد تصيب الذكور أكثر من الإناث، أي بمعدل 4 إلى 1، وهي إعاقة تصيب الأسر من جميع الطبقات الاجتماعية، ومن جميع الأجناس والأعراق. ويؤثر التوحد على النمو الطبيعي للمخ في مجال الحياة الاجتماعية ومهارات التواصل. حيث عادة ما يواجه الأطفال والأشخاص المصابون بالتوحد صعوبات في مجال التواصل غير اللفظي، والتفاعل الاجتماعي وكذلك صعوبات في الأنشطة الترفيهية. حيث تؤدي الإصابة بالتوحد إلى صعوبة في التواصل مع الآخرين، وفي الارتباط بالعالم الخارجي. ويمكن أن يظهر المصابون بهذا الاضطراب سلوكاً متكرراً بصورة غير طبيعية، كأن يرفرفوا بأيديهم بشكل متكرر، أو أن يهزوا جسمهم بشكل متكرر أيضاً، كما يمكن أن يظهروا ردوداً غير معتادة عند تعاملهم مع الناس، أو أن يرتبطوا ببعض الأشياء، بصورة غير طبيعية، كأن يلعب الطفل بسيارة معينة، بشكل متكرر، وبصورة غير طبيعية، دون محاولة التغيير إلى سيارة أو لعبة أخرى مثلاً، مع وجود مقاومة لمحاولة التغيير. وفي بعض الحالات، قد يظهر الطفل سلوكاً عدوانياً تجاه الغير، أو تجاه الذات.

وأضاف «عادة لا يمكن ملاحظة التوحد بشكل واضح حتى سن 24-30 شهراً، حينما يلاحظ الوالدان تأخراً في اللغة أو اللعب أو التفاعل الاجتماعي، وعادة ما تكون الأعراض واضحة في الجوانب التالية: يكون تطور اللغة بطيئاً، وقد لا تتطور بتاتاً، ويتم استخدام الكلمات بشكل مختلف عن الأطفال الآخرين، حيث ترتبط الكلمات بمعانٍ غير معتادة لهذه الكلمات، ويكون التواصل من طريق الإشارات بدلاً من الكلمات، ويكون الانتباه والتركيز لمدة قصيرة. وتنتهي الأسباب المحتملة لمرض التوحد لكن هناك حقيقة مهمة أخرى عن هذا المرض، وهى أن 75 في المئة من حالات الإصابة به، تكون بين الذكور، وهو بذلك يشابه مرض هشاشة كروموسوم x الوراثى، ولذلك هناك تحذيرات طبية تحذر من عدم الخلط بينه وبين مرض التوحد، وتشير إلى أن قسم بحوث الأطفال ذوى الاحتياجات الخاصة قد توصل إلى سمات مميزة إكلينيكية من خلالها يمكن معرفة الفرق بين المرضين وتؤكد ضرورة الدقة والتشخيص حيث يعتمد التشخيص على تقدير الطبيب، فقد يرى أنها حالة توحد، بينما يرى غيرة أنها ليست كذلك».

http://hassacom.com/news.php?action=show&id=16005



عدل سابقا من قبل تمريّون في الأربعاء أغسطس 20, 2014 12:15 pm عدل 1 مرات

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كيماويات قد تسبب مرض التوحد




طالب خبراء مختصون في الصحة البيئية ومرض التوحد خلال مؤتمر لهم بإجراء المزيد من البحث والتدقيق في مواد كيماوية ربما يكون لها دور كبير بالإصابة بمرض التوحد وغيره من الاضطرابات العصبية.

وقالت مديرة برنامج الأبحاث في جمعية التوحد دونا بيروللو "إننا نعيش ونتنفس ونبدأ حياتنا مع عائلاتنا مع وجود خليط من المواد الكيماوية السامة وتعرض متواصل لمستويات قليلة من هذه المواد السامة وذلك في تناقض كبير مع الطريقة التي يتم فيها اختبار هذه المواد لغايات الأمن والسلامة."

وأضافت "أن مواد كالرصاص والزئبق وغيره من الكيماويات المسببة لتسمم الأعصاب لها تأثير كبير على تطور الدماغ عند مستويات كان يعتقد في وقت سابق أنها آمنة."

من جانبها أوضحت إيرفا هيرتز- بيكوتا من قسم الصحة البيئية في جامعة كاليفورنيا أن مختلف الاضطرابات الناجمة عن التوحد يتم تشخيصها الآن بمعدلات غير مسبوقة عازية ذلك جزئيا إلى التطور الكبير في الأدوات والمعاير المتبعة في عملية التشخيص ولكن هناك مجموعة أخرى من العوامل لابد من أن تؤخذ بعين الاعتبار بما فيها ما تتعرض له ممن يعتبرن أمهات في المستقبل وبالتالي أطفالهن الذين لم يولدوا بعد.

وقالت يوجد في الولايات المتحدة طفل من كل 110 أطفال مصاب بمرض التوحد وهو عبارة عن اضطرابات عصبية تؤدي إعاقات سلوكية وخلل في عمليات التواصل الاجتماعي بين المريض وبقية أفراد المجتمع.

واضافت أن كلفة الرعاية الصحية للمريض عالية جدا وتصل إلى 3.2 مليون دولار سنويا للمريض الواحد سنويا علاوة على أنه من الصعب توفير العلاج السلوكي وكثير من العلاج بالعقاقير لا يفي بالغرض.

الدراسات أصرت وبقوة على وجود عامل جيني وراء الإصابة بالمرض، ولكن أصبح واضحا فيما بعد وجود نوع من التفاعل بين قابلية هذه الجينات للإصابة ومواد كيماوية موجودة في البيئة.

وبينت إحدى الدراسات الصادرة عن الفريق الذي تقوده بيكوتا ونشرت نتائجها في مجلة علم الأوبئة أن فيتامينات ما قبل الولادة والتي يتم تناولها قبل الحمل يبدو أنها تتفاعل مع جينات التأيض الموروثة. ولذلك فإن النساء اللواتي لم يتناولن مثل هذه الفيتامينات ولديهن نمط جيني عالي الخطورة فإن هناك احتمالية كبير بأن ينجبن أطفالا مصابين بالتوحد. لكن هذه الدراسة لا تزال محدودة المجال وبحاجة للمزيد من البحث للتأكد من نتائجها.

وقالت بيكوتا من المعروف أن الجهاز العصبي المركزي للجنين يكون عادة حساس بالنسبة لكير من المواد الكيماوية مشيرة إلى أن هرمونات مثل الأستروجين والأندروجين تعتبر ضرورية جدا لنمو الدماغ بشكل سليم كما أن المركبات التي تعطل نمو الغدد الصماء بحاجة للمزيد من البحث.

وأضافت أن المواد الكيماوية المستخدمة للتخفيف من حدة الاشتعال وتعيق انتشار اللهب والتي يطلق عليها PBDEs تتدخل في نشاط الهرمونات في الجسم، وبالرغم من أن هذه المواد نادرا ما تصنع الآن لكن هذا لا يعني أنها غير موجودة في الطبيعة أو في جسم الإنسان لمدة طويلة من الزمن. كما أن وكالة حماية البيئة لا تخفي قلقها بشأن هذه المواد وتدرس إيجاد بدائل لها.

وأوضحت بيكوتا أن مادة (بيسفينول أ) الموجودة في العلب البلاستكية لحفظ الأطعمة وعبوات المياه هي أيضا من بين المواد الأخرى تسبب قلقا كبيرا بهذا الشأن لأنها ربما تتدخل في نظام إفراز الأستروجين الطبيعي في الجسم، كم أن المواد المضادة للميكروبات والتي تضاف للصابون ومعاجين الأسنان وغبرها من المنتجات يمكن أن يكون لها دور في تعزيز النشاط الاندروجيني في الجسم وهذا يعني أن هذه المواد ربما تلعب دورا كبيرا في انتشار مرض التوحد وغيره من اضطرابات الجهاز العصبي.

من جهة ثانية، أفاد باحثون أن تلوث الجو نتيجة حركة السير وكذلك المبيدات الحشرية لها ارتباط بمرض التوحد. كما أن حالات وأوضاع الأمومة ربما تنجم بشكل جزيء عن الكيماويات الموجودة في البيئة.
منقول

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مصاب بمرض التوحد يثير اعجاب الملايين

ذاكرة خرافية ليس لها مثيل !


رجل إسمه Stephen Wiltshire عنده توحد، يرسم مدينه كامله بتفاصيلها بمجرد رؤيتها مره واحده بالهيلوكوبتر لدرجة إنه يعرف بالظبط عدد النوافذ و السيارات في المدينة إنسان عنده ذاكرة كاميرا أي شي يشوفة يرسمة وبالذات المباني رغم دقتة وصعوبة رسمة إلا وإنه يرسمة بطريقة رائعة ودقيقة . ولد في 24 من شهر 4 في عام 1974. دخلوه مدرسة لذوي الأحتياجات الخاصة لمن كان عمره 5 سنوات . ولمن كان عمرة 12 سنة أصيب بمرض التوحد. وكان نادر ما يطلع بس يوم كان عمرة 10 سنوات رسم رسمة من حديقة الحيوانات لين قاعة أسمها ألبرت هول كأنه قصر ورسمة بدقة و بطريقة رائعة، ومن هذاك اليوم الأم أكتشفت أن إبنها عنده موهبة. ستيفن ويلتشير أصدر خمس كتب وأحد من هؤلاء الكتب أصبحت المرتبة الأولة في الأكثر مبيعة في إنجيلترا. ومع هذا كلة عنده حس عالي بعزف البيانوا.






















لمشاهدة الصور والفيديو
ادخل على الرابط
http://mz-mz.net/8080/

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى